الجمعة، 03 يوليو 2020

حوار صريح 4

بقلم جوانا أندروز

استضاف‭ ‬رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬إدارة‭ ‬مجموعة‭ ‬الحبتور،‭ ‬خلف‭ ‬أحمد‭ ‬الحبتور،‭ ‬الجلسة‭ ‬الرابعة‭ ‬من‭ ‬حوار‭ ‬صريح‭ ‬في‭ ‬التاسع‭ ‬من‭ ‬أغسطس‭ ‬حيث‭ ‬تسنّت‭ ‬لعدد‭ ‬كبير‭ ‬من‭ ‬متابعيه‭ ‬عبر‭ ‬مواقع‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي‭ ‬فرصة‭ ‬الاستماع‭ ‬إلى‭ ‬آرائه‭ ‬في‭ ‬حوار‭ ‬مفتوح‭ ‬في‭ ‬المقر‭ ‬الرئيسي‭ ‬لمجموعة‭ ‬الحبتور‭. ‬وكان‭ ‬موضوع‭ ‬الحوار‭ ‬الأزمة‭ ‬الخليجية‭ ‬القطرية‭. ‬تقرير‭ ‬جوانا‭ ‬أندروز‭.‬

 

وجه خلف‭ ‬أحمد‭ ‬الحبتور‭ ‬دعوة‭ ‬إلى‭ ‬كوكبة‭ ‬من‭ ‬الشخصيات‭ ‬البارزة‭ ‬للانضمام‭ ‬إليه‭ ‬في‭ ‬الجلسة‭ ‬الرابعة‭ ‬من‭ ‬حوار‭ ‬صريح‭. ‬وقد‭ ‬استُهِل‭ ‬النقاش‭ ‬بالحديث‭ ‬عن‭ ‬الوضع‭ ‬السياسي‭ ‬المتأزّم‭ ‬بعد‭ ‬الخطوة‭ ‬التي‭ ‬اتخذتها‭ ‬#الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬والمملكة‭ ‬العربية‭ ‬#السعودية‭ ‬ومملكة‭ ‬#البحرين‭ ‬وجمهورية‭ ‬#مصر‭ ‬العربية‭ ‬بقطع‭ ‬علاقاتها‭ ‬مع‭ ‬قطر‭ ‬في‭ ‬أواخر‭ ‬يونيو‭ ‬الماضي‭ ‬على‭ ‬خلفية‭ ‬رعايتها‭ ‬للإرهاب‭.‬

قال‭ ‬خلف‭ ‬الحبتور‭: "‬لا‭ ‬يمكننا‭ ‬المساومة‭ ‬في‭ ‬موضوع‭ ‬الإرهاب،‭ ‬إنه‭ ‬وباءٌ،‭ ‬ولن‭ ‬نسمح‭ ‬لأحد‭ ‬بدعمه،‭ ‬حتى‭ ‬لو‭ ‬كان‭ ‬أقرب‭ ‬المقرّبين‭... ‬إذا‭ ‬كنت‭ ‬من‭ ‬داعمي‭ ‬الإرهاب‭ ‬أو‭ ‬كنت‭ ‬تهدّد‭ ‬استقرارنا‭ ‬في‭ ‬دولة‭ ‬#الإمارات‭ ‬أو‭ ‬أي‭ ‬بلد‭ ‬خليجي،‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬تنال‭ ‬عقابك‭. ‬إما‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬صديقاً‭ ‬لنا‭ ‬وإما‭ ‬أن‭ ‬تكون‭ ‬عدواً‭. ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬نعلن‭ ‬بوضوح‭ ‬شديد‭ ‬أننا‭ ‬ضد‭ ‬الإرهاب،‭ ‬وضد‭ ‬كل‭ ‬مَن‭ ‬يموّله‭".‬

وقد‭ ‬شارك‭ ‬في‭ ‬الجلسة‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الشخصيات‭ ‬البارزة‭ ‬وهم‭ ‬الدكتور‭ ‬عبد‭ ‬الخالق‭ ‬عبدالله،‭ ‬أستاذ‭ ‬العلوم‭ ‬السياسية؛‭ ‬والدكتور‭ ‬عبدالله‭ ‬المطوع،‭ ‬مدير‭ ‬مكتب‭ ‬قناة‭ ‬العربية‭ ‬الإخبارية‭ ‬في‭ ‬دبي؛‭ ‬والصحفي‭ ‬الكويتي‭ ‬أحمد‭ ‬الجارالله،‭ ‬رئيس‭ ‬تحرير‭ ‬صحيفتَي‭ "‬عرب‭ ‬تايمز‭" ‬و‭"‬السياسة‭"‬؛‭ ‬والدكتور‭ ‬فهد‭ ‬الشليمي،‭ ‬رئيس‭ ‬المنتدى‭ ‬الخليجي‭ ‬للأمن‭ ‬والسلام؛‭ ‬وفيصل‭ ‬جلال‭ ‬عباس،‭ ‬رئيس‭ ‬تحرير‭ ‬صحيفة‭ "‬عرب‭ ‬نيوز‭"‬؛‭ ‬والمحامي‭ ‬المصري‭ ‬خالد‭ ‬أبو‭ ‬بكر‭. ‬وتولّى‭ ‬إدارة‭ ‬الجلسة‭ ‬يوسف‭ ‬المعمري‭ ‬من‭ ‬قناة‭ ‬الظفرة‭ ‬في‭ ‬أبوظبي،‭ ‬ونورا‭ ‬بدوي،‭ ‬الرئيس‭ ‬التنفيذي‭ ‬للإتصالات‭ ‬في‭ ‬مجموعة‭ ‬الحبتور‭.‬

وقد‭ ‬اعتبر‭ ‬الدكتور‭ ‬عبد‭ ‬الخالق‭ ‬عبدالله‭ ‬أن‭ ‬قطر‭ ‬تتصرّف‭ ‬خلافاً‭ ‬لما‭ ‬تمليه‭ ‬مصالحها،‭ ‬قائلاً‭: "‬تعتمد‭ ‬سياسات‭ ‬استفزازية‭ ‬عن‭ ‬طريق‭ ‬قناة‭ ‬الجزيرة‭ ‬وسواها‭ ‬من‭ ‬المنابر‭ ‬الإعلامية‭. ‬إنهم‭ ‬يحرِّضون‭ ‬ضد‭ ‬#مصر‭ ‬وبلدان‭ ‬أخرى‭".‬

ومن‭ ‬جهته،‭ ‬جدّد‭ ‬الحبتور‭ ‬التأكيد‭ ‬على‭ ‬ثقته‭ ‬بالاقتصاد‭ ‬الإماراتي‭ ‬مشيراً‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬لن‭ ‬يكون‭ ‬للأوضاع‭ ‬في‭ ‬قطر‭ ‬أي‭ ‬تأثير‭ ‬على‭ ‬#الإمارات‭. ‬أضاف‭: "‬خلال‭ ‬الحرب‭ ‬بين‭ ‬إيران‭ ‬والعراق،‭ ‬واجتياح‭ ‬الكويت،‭ ‬حافظ‭ ‬الاقتصاد‭ ‬الإماراتي‭ ‬على‭ ‬الدوام‭ ‬على‭ ‬استقراره‭ ‬وازدهاره‭. ‬نحمد‭ ‬الله‭ ‬لأن‭ ‬اقتصادنا‭ ‬يسير‭ ‬قدماً‭. ‬نسبة‭ ‬الحجوزات‭ ‬في‭ ‬فنادقنا‭ ‬مرتفعة‭ ‬دائماً،‭ ‬ويتوافد‭ ‬الضيوف‭ ‬من‭ ‬آسيا‭ ‬وأوروبا‭ ‬ومختلف‭ ‬أنحاء‭ ‬العالم‭. ‬مقاطعة‭ ‬قطر‭ ‬لا‭ ‬تُلحق‭ ‬بنا‭ ‬الأذى،‭ ‬إنما‭ ‬يُحزِننا‭ ‬أن‭ ‬الحظر‭ ‬يؤثّر‭ ‬على‭ ‬الشعب‭ ‬القطري‭".‬

وقد‭ ‬سلّط‭ ‬الحبتور‭ ‬الضوء‭ ‬على‭ ‬الموقف‭ ‬الحكيم‭ ‬الذي‭ ‬اتخذه‭ ‬قادة‭ ‬#الإمارات‭ ‬في‭ ‬تعاملهم‭ ‬مع‭ "‬الإخوان‭ ‬المسلمين‭" ‬والصبر‭ ‬الذي‭ ‬تحلّوا‭ ‬به‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المسألة،‭ ‬قائلاً‭: "‬#الإمارات‭ ‬العربية‭ ‬المتحدة‭ ‬مجتمع‭ ‬فريد‭ ‬من‭ ‬نوعه،‭ ‬مبنيّ‭ ‬على‭ ‬القبائل‭. ‬نحن‭ ‬موحّدون‭ ‬مع‭ ‬قادتنا‭. ‬فلندع‭ ‬جانباً‭ ‬الديبلوماسية‭ ‬والكلام‭ ‬السياسي،‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يُطبَّق‭ ‬القانون،‭ ‬وإلا‭ ‬لن‭ ‬تلقى‭ ‬هذه‭ ‬الأزمة‭ ‬أبداً‭ ‬طريقها‭ ‬إلى‭ ‬الحل‭. ‬ما‭ ‬يهمّني‭ ‬هو‭ ‬الحفاظ‭ ‬على‭ ‬سلامة‭ ‬#الإمارات‭ ‬والسعودية‭ ‬والبحرين‭ ‬ومصر‭ ‬والعالم‭ ‬بأسره‭ ‬وحمابته‭ ‬من‭ ‬الإرهاب‭".‬

ومن‭ ‬جهته،‭ ‬قال‭ ‬خالد‭ ‬أبو‭ ‬بكر‭: "‬لقد‭ ‬تكبّدت‭ ‬#مصر‭ ‬المعاناة‭ ‬الأكبر‭ ‬بسبب‭ ‬قطر‭. ‬سُفِكت‭ ‬دماؤنا‭ ‬بسببهم‭. ‬فقدت‭ ‬أمهات‭ ‬أبناءهن،‭ ‬وكل‭ ‬ذلك‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬ممارساتٍ‭ ‬مدعومة‭ ‬من‭ ‬أموال‭ ‬قطرية‭... ‬هل‭ ‬هذه‭ ‬هي‭ ‬الروح‭ ‬العربية،‭ ‬أن‭ ‬يقتل‭ ‬عربيٌّ‭ ‬شخصاً‭ ‬آخر‭ ‬عربي‭ ‬الانتماء‭ ‬أيضاً؟‭ ‬أن‭ ‬يُقدِم‭ ‬مسلمٌ‭ ‬على‭ ‬قتل‭ ‬مسلمين‭ ‬آخرين؟‭"‬

وعلّق‭ ‬طارق‭ ‬الزرعوني،‭ ‬المذيع‭ ‬السابق‭ ‬في‭ ‬قناة‭ "‬الجزيرة‭" ‬الذي‭ ‬نشر‭ ‬كتاباً‭ ‬بعنوان‭ "‬وحيداً‭ ‬في‭ ‬الجزيرة‭"‬،‭ ‬والذي‭ ‬انضم‭ ‬إلى‭ ‬الجلسة‭ ‬عبر‭ ‬اتصال‭ ‬معه‭: "‬الجزيرة‭ ‬هي‭ ‬حصان‭ ‬طروادة‭ ‬بالنسبة‭ ‬إلى‭ ‬قطر،‭ ‬إنها‭ ‬الداعِمة‭ ‬الأساسية‭ ‬للإرهاب،‭ ‬وهي‭ ‬تلحق‭ ‬العار‭ ‬بالإسلام‭ ‬عبر‭ ‬تنصيب‭ ‬يوسف‭ ‬القرضاوي‭ ‬مفتياً‭ ‬على‭ ‬البلاد‭. ‬حتى‭ ‬تاريخه،‭ ‬يطل‭ ‬القرضاوي‭ ‬أسبوعياً‭ ‬عبر‭ ‬القناة‭ ‬الإخبارية،‭ ‬ويحظى‭ ‬بالدعم‭ ‬من‭ ‬وزارة‭ ‬الخارجية‭. ‬إنه‭ ‬رمزٌ‭ ‬للإرهاب‭. ‬نحتاج‭ ‬إلى‭ ‬جهاز‭ ‬إعلامي‭ ‬قوي‭ ‬يبثّ‭ ‬الحقائق‭ ‬والوقائع،‭ ‬إلى‭ ‬قوّة‭ ‬ناعمة‭ ‬لمواجهة‭ ‬قناة‭ ‬الجزيرة‭ ‬الناطقة‭ ‬باللغة‭ ‬الإنجليزية‭. ‬قُطِعت‭ ‬يد‭ ‬واحدة‭ ‬من‭ ‬يدَي‭ ‬الوحش،‭ ‬غير‭ ‬أن‭ ‬الثانية‭ ‬لا‭ ‬تزال‭ ‬تتحرّك‭".‬

شارك‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬مئة‭ ‬شخص‭ ‬من‭ ‬متابعي‭ ‬الحبتور‭ ‬عبر‭ ‬مواقع‭ ‬التواصل‭ ‬الاجتماعي،‭ ‬في‭ ‬الجلسة‭ ‬الرابعة‭ ‬من‭ ‬حوار‭ ‬صريح،‭ ‬وشاهدها‭ ‬ما‭ ‬يزيد‭ ‬عن‭ ‬خمسة‭ ‬آلاف‭ ‬شخص‭ ‬مباشرةً‭ ‬عبر‭ ‬#الإنترنت‭.‬

 
تعليق
الرجاء المحافظة على تعليقاتك ضمن قواعد الموقع. يرجي العلم انه يتم حذف أي تعليق يحتوي على أي روابط كدعاية لمواقع آخرى. لن يتم عرض البريد الإلكتروني ولكنه مطلوب لتأكيد مشاركتم.
المزيد من المقالات بقلم