الإثنين، 13 يوليو 2020

لمسة راقية

بقلم جوانا أندروز

Villa Romana ©
يستطيع الضيوف أن يُتّعوا نظرهم بمشهد بانورامي للخليج العربي
الديكور العصري والأنيق على الطراز الإيطالي

إفتتاح مطعم جديد في دبي. "فيلا رومانا"، المطعم الشهير عالمياً في منطقة سان تروبيه وصل إلى دبي. وقد حطّ رحاله على الشاطئ في منتجع وسبا حبتور جراند. جوانا أندروز قصدت المكان لتذوّق الأطباق الشهيّة التي يُقدّمها المطعم الفرنسي-الإيطالي الرائع

ما إن تطأ قدماك عتبة مطعم فيلا رومانا حتى تشعر وكأنك دخلت مسرحاً في الطرف الغربي من لندن تُعرَض فيه مسرحية "مولان روج"، أو عرضاً من عروض برودواي في نيويورك. إنه مليء بالمؤثّرات المسرحية. فالموظّفون يرتدون ثياباً مميّزة، وهم مستعدّون للعب دور بارز في التجربة التي ستعيشونها خلال تناول الطعام في فيلا رومانا. وبالإضافة إلى هذا كله، يطلّ فيلا رومانا سانت تروبيه-دبي على مناظر خلاّبة للخليج العربي. يتّسع المطعم الراقي لمئتَي مقعد في الداخل، إلى جانب تراسَين كبيرين على بعد بضعة أقدام فقط من الشاطئ.

منذ تسلّم جان-لوك فورنييه دفة المطعم الذي فتح أبوابه في العام 1956 في سان تروبيه، بات فيلا رومانا يُعرَف بأنه "مكان استثنائي لأشخاص استثنائيين". تشكّل هذه المؤسسة الذائعة الصيت في عالم المأكولات،، ملتقى لنخبة سان تروبيه منذ عقود. ففي الحديقة الرائعة المحاطة بالجدران في قلب القرية الفرنسية، يلتقي المشاهير وأفراد المجتمع الراقي بعيداً عن أعين الفضوليين، ويستمتعون بالأجواء الحماسية جداً وقائمة الطعام ذات الشهرة الواسعة.

والآن وصل المفهوم الذي ابتكره فورنييه إلى دبي، ويشكّل إضافة فريدة جداً إلى المدينة الجذّابة. يقول أنطوان، نجل جان لوك، الذي يتولّى إدارة المطعم في دبي "أصبحت دبي منذ سنوات عدّة أحد أهم الملتقيات في العالم. تستقبل هذه المدينة يومياً عدداً كبيراً من الأشخاص القادمين من مختلف أنحاء العالم. ولذلك تشبه قليلاً سان تروبيه حيث تشكّل في الصيف ملتقى لأشخاص قادمين من أماكن كثيرة".
ويضيف "سنحت لنا الفرصة بأن نتعرّف هنا إلى شريك حقيقي ومحترف ساعدنا على تحويل هذا الحلم إلى حقيقة".

يشكّل الديكور الإيطالي الطراز والتأثير الفرنسي مزيجاً مثالياً انتقائي. ويضاف إلى هذا كلّه بار عصري جداً، ولاونج لتناول الكوكتيل، وحتى متجر للأزياء يبيع أحدث الصيحات في عالم الموضة والتي تحمل توقيع مصمّم أزياء ينتمي إلى فريق المطعم.

الأجواء حماسية جداً، بوجود منسِّق أغانٍ (دي جيه)، وعروض راقصة، وعرض أزياء. ويُشجَّع الزوّار على المشاركة في الترفيه عبر ارتداء ملابس وأكسسوارات يؤمّنها المطعم وتتناسب مع موضوع السهرة. وسط كل هذه الأجواء، لا يمكنك أن تقاوم الرغبة في المشاركة في ما يجري من حولك، وتأدية دور خاطف في المسرحية أو الرقص بكل بساطة.

لكن العروض ليست كل شيء. فجاذبيتها وسحرها يُكمّلان الأطباق والمشروبات اللذيذة والفاخرة التي يُعدّها فريق دولي من خبراء المأكولات والمشروبات، فضلاً عن الخدمة الفائقة الجودة.

يمكنكم أن تبدأوا بتناول مقبّلات شهيّة مثل البيض برشت والكافيار والقشدة، واتركوا مكاناً لتناول أطباق أولى أكثر صحّية مثل كركند كامل مشوي أو فيليه لحم بقر. ولا تفوّتوا الباستا مع صلصات ثمار البحر اللذيذة جداً والكمأة الإيطالية. أما بالنسبة إلى التحلية، فيمكنكم تناول بانا كوتا مع فانيلا وفواكه حمراء.

والطريقة التي تُقدَّم بها الأطباق مع رائحة اللمسة الفرنسية-الإيطالية، ليست عادية على الإطلاق. في فيلا رومانا، يمكنكم الاستمتاع بأجواء المكان فيما تتناولون أطباقاً إيطالية-فرنسية لذيذة جداً. يفتح مطعم فيلا رومانا سان تروبيه-دبي أبوابه من 12:30 مساءً – 2:00 صباحاً. فريق المطعم ذو المواصفات العالمية جاهزٌ لاصطحابكم في مغامرة في فيلا رومانا. لكن تأكّدوا من ارتداء الملابس الملائمة التي تلفت الأنظار وتتناسب مع أجواء المكان!

تعليق
الرجاء المحافظة على تعليقاتك ضمن قواعد الموقع. يرجي العلم انه يتم حذف أي تعليق يحتوي على أي روابط كدعاية لمواقع آخرى. لن يتم عرض البريد الإلكتروني ولكنه مطلوب لتأكيد مشاركتم.
المزيد من المقالات بقلم